array(1) { [0]=> object(stdClass)#13478 (3) { ["GalleryID"]=> string(1) "1" ["ImageName"]=> string(11) "Image_1.gif" ["Detail"]=> string(15) "http://grc.net/" } }
NULL

من ملف العدد

العدد 197

دول الخليج مطالبة بقرارات لمجاراة التحول التقني وسياسيات متقاربة لمواجهة التحديات المستقبلية

الإثنين، 29 نيسان/أبريل 2024
أ.د. محمد غانم الرميحي أستاذ علم الاجتماع السياسي ـ جامعة الكويت  من 15 إلى 17 فبراير  الماضي جرت انتخابات رئاسية جديدة  في روسيا الاتحادية، كان المرشح الرئاسي  الأبرز بلا منازع ، هو  السيد فلاديمير بوتين، أشارت الصحافة الغربية إلى تلك الانتخابات...

العدد 197

يتعين على روسيا اللجوء للأسلحة النووية لتحقيق النصر وموسكو قادرة على تدمير جميع خصومها

الإثنين، 29 نيسان/أبريل 2024
السفير أندريه باكلانوف نائب رئيس رابطة الدبلوماسيين الروس، أستاذ ورئيس قسم دراسات الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المدرسة العليا للاقتصاد في الجامعة الوطنية للأبحاث، مساعد النائب الأول لرئيس لجنة مجلس الاتحاد الروسي للعلوم.  من أجل فهم ما يجري في أ...

العدد 197

4سيناريوهات لانتهاء الحرب والأرجح تجميدها عند خطوط الجبهة الحالية عبر اتفاق غير معلن

الإثنين، 29 نيسان/أبريل 2024
د. محمد فرج الله رئيس تحرير وكالة أنباء أوكرانيا بالعربية ــ الأستاذ بمعهد العلاقات الدولية بالجامعة الوطنية بالعاصمة الأوكرانية كييف  مع الغزو الروسي لأوكرانيا تغير كل شيء في أوروبا وفي العالم وإلى الأبد .. وقع الغزو ليكون أضخم اجتياح عسكري بري ...

العدد 197

3 فرضيات خاطئة رسمت توجهات الغرب تجاه روسيا وموسكو أجبرته على إعادة النظر في قناعاته

الإثنين، 29 نيسان/أبريل 2024
بسام البني خبير في الشؤون الروسية  حتى نستطيع فهم جوهر الحرب الروسية / الأوكرانية لابد لنا للعودة إلى أصل المشكلة، فهذه الحرب ليست إلا عملية عسكرية محدودة تقوم فيها روسيا على الأراضي الأوكرانية من أجل إجبار الغرب على احترام روسيا والاعتراف بها كد...

العدد 197

استغل الكرملين الحرب الأوكرانية لإحكام قبضته على روسيا واحتفاظ بوتين بالسلطة

الإثنين، 29 نيسان/أبريل 2024
د. أوليسيا فينهاس دي سوزا باحثة في شعبة الأبحاث- كلية الدفاع التابعة لحلف الناتو- روما  مع دخول حرب روسيا غير المبررة والوحشية على أوكرانيا عامها الثالث، لا يسع المرء إلا أن يتساءل هل لا يزال هناك أية حلول دبلوماسية متبقية للخروج من المأزق الحالي...